"لاجئي الراب" يدربون طلاباً فرنسيين

Description

شكل ياسر ومحمد ثنائياً أطلقا عليه إسم "لاجئي الراب" في عام 2007 في مخيم اليرموك في دمشق، وهي واحدة من الأحياء ويعيش فيها لاجئون فلسطينيون. تدور كلمات أغنياتهما عن الحياة والصراع في سوريا بعدما أُجبرا على الفرار من وطنهما في عام 2013 وحصلا على صفة اللجوء في فرنسا في وقت لاحق من ذلك العام. -- معلومات لوسائل الإعلام: إذا كنتم ترغبون في استخدام مقاطع الفيديو المصورة هذه لرواية قصص اللاجئين، أو بحاجة إلى الحصول على نسخة تحرير خطية، أو نسخة طبق الأصل، أو صور أو مزيد من المعلومات، يُرجى الاتصال بـ: drozditb@unhcr.org أو tibaw@unhcr.org. --- تعمل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين على حماية ومساعدة الفارِّين جرَّاء الحرب والاضطهاد. وقد ساعدت المفوضية عشرات الملايين من الأشخاص منذ عام 1950 ليجدوا الأمان ويعيدوا بناء حياتهم. بدعمكم سنتمكن من إعادة الأمل لكثيرين غيرهم. يمكنكم قراءة المزيد http://www.unhcr.org/ar بإمكانكم دعم عملكم مع اللاجئين عن طريق الاشتراك في هذه القناة، وإبداء إعجابكم بهذا الفيديو، وتبادله مع الأصدقاء والآخرين. شكراً لمساعدتكم.

Related Videos